الحياة حلوة
اهلا وسهلا بيكم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» أهمية العلم في حياتنا
الخميس أكتوبر 16, 2014 2:47 pm من طرف عبده الطوخى

» بحبك يا مصر ... وبعشق ترابك
الثلاثاء نوفمبر 01, 2011 12:54 pm من طرف hana

» الحلقة التاسعة من يوميات شاب عادي
الأربعاء مارس 23, 2011 3:38 pm من طرف semsema

» طريقة الكشري المصري بس جااااااااااااااااااامدة
الخميس مارس 17, 2011 2:23 pm من طرف semsema

» فساتين زفاف2011 رائعة
السبت فبراير 26, 2011 10:59 am من طرف شمس

» اشتقت اليــــــــــك حبيبـــــــــــــــي
الأربعاء فبراير 23, 2011 5:31 pm من طرف semsema

» أحبـــــــــــك يا أعـــــز انســـــان
الثلاثاء فبراير 22, 2011 5:45 pm من طرف semsema

» اعترافات قلب مجروح !!!
الأحد فبراير 13, 2011 1:16 pm من طرف semsema

» أنت الان في المسجد الاقصى
الأحد فبراير 06, 2011 8:33 am من طرف شمس

منتدى


التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

بداية ونهاية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ما هو الذي يجب ان نفعله من اجل اولادنا ؟

1- اختيار الام الصالحة ..
 
2- اختيار الاسامي المحبوبة ..
 
3- توفير كل مايحتاجونه من متطلبات ..
 
 
 
استعرض النتائج

بداية ونهاية

مُساهمة من طرف semsema في الخميس أبريل 15, 2010 12:31 am

بسم الله الرمن الرحيم
( بورك لك في الموهوب وشكرت الواهب ورزقت بره وبلغ اشده )
قاله الحسن - رضي الله عنه - اخرجه ابن عساكر وابو بكر بن المنذر في الاوسط
لماذا الانجاب ؟

لا يختلف اثنان في ان الانجاب من اعظم الاسس التي تقوم عليها عمارة الدنيا ولولا التكاثر والتناسل لما بقي للبشرية من اثر في هذا الوجود ومن ثم فان قيامنا بمهمة عمارة الارض التي كلفنا الله تعالي بها يستوجب منا ان نعمل علي ان تخلفنا ذرية تحمل عنا تبعة هذه الرسالة العظمي التي شرفنا الله عز وجل بحملها[/u] .

فضل الانجاب
ومادام الامر كذلك فان منهج الاسلام يوصي اتباعه بان لا يغفلوا هذه الركيزة الهامة عليها الحياة وان لا يشغلهم عنها مطلب اخر في ازواجهم : فقد جاء رجل الي رسول الله - صلي الله عليه وسلم - وقال يا رسول الله اني خطبت امرأة ذات حسب وجمال وانها لاتلد فنهاه الرسول - صلي الله عليه وسلم - وقال ( تزوجوا الودود الولود فاني مكاثر بكم الامم يوم القيامة ) ( ورواه داود والنسائي والحاكم ) والودود (هي المرأة التي تتودد الي زوجها وتتحبب اليه وتبذل طاقتها في مرضاته )

أم اولادك
يجب علي الرجل المسلم ان يعني عناية فائقة باختيار زوجته ( ام اولاده ) وان تكون من خصائصها تقوي الله تعالي وطاعته وطاعة رسوله وتقدير تبعة الزوجة ورسالة الامومة
وقد اشار رسول الله - صلي الله عليه وسلم - الي ذلك فقال ( خير نساء ركبن الابل صالح نساء قريش احناها علي ولد في صغره وارعاها علي زوج في ذات يده
صحيح الجامع (3329)

كيف تستقبل ولدك
ان هذه النعمة العظيمة التي امتن الله تعالي بها عليك تستلزم منك شكرا وعرفانا وكذلك حفظا وصيانة بان تسير علي شرع الله تعالي في كل ما امر به متجنبا كل ما نهي عنه واول ما يجب استقبال المولود به ان تؤذن في اذنه اليمني وتقيم في اذنه اليسري حتي يكون اول ما يطرق سمعه اسم الله تعالي فعن ابي رافع - رضي الله عنه - قال ( رايت النبي - صلي الله عليه وسلم - اذنبالصلاة في اذن الحسن بن علي حين ولدت فاطمة - رضي لله عنهم - )
( رواه احمد وابو داود والترمذي وصححه )
من اكرامك لوالدك ذكرا او انثي ان تسميه اسما حسنا وقد اشار رسول الله - صلي الله عليه وسلم - الي افضل الاسماء . فقال احب الاسماء الي الله عبد الله وعبد الرحمن ( رواه مسلم )
وقد كان رسول الله - صلي الله عليه وسلم - يغير الاسم القبيح فقد روي مسلم في صحيحه ان رسول الله - صلي الله عليه وسلم - غير اسم عاصية وكانت ابنة لعمر قال انت جميلة اي سماها جميلة .

اياك وهذه الاسماء
اعلم انه يصح التسمية باسماء الملائكة والانبياء وطه ويس وانما المحرم كل اسم معبد لغير الله كعبد العزي وعبد هبل وعبد الرسول وقد نهي رسول الله - صلي لله عليه وسلم - عن التسمية بالاسماء الاتية فقال لا تسم غلامك يسار ولا رياحا وولا نجيحا ولا افلح فانك تقول اتم هو فلا يكون فيقول لا. ( رواه مسلم )
بمعني انك لا تسمي اسماء تتالي بها علي الله كأن تسمي ابنك نجاحا لانه اهل للنجاح او توفيقا لانه اهل التوفيق فقد
روي مسلم في صحيحه
عن محمد بن عطاء قال سميت ابنتي برة فقالت زينب بنت ابي سلمة ان رسول الله - صلي الله عليه وسلم - نهي عن هذا الاسم وسميت برة فقال رسول الله - صلي الله عليه وسلم - لا تركوا انفسكم الله اعلم اعلم باهل البر منكم فقالوا بم نسمها فقال سموها زينب ..

ولا تنسي العقيقة
واعلم ان الغقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود وهي سنة مؤكدة ولو كان الاب
معسر افقد فعلها الرسول - صلي الله عليه وسلم - وفعلها اصحابه . وقد روي اصحاب السنن : ان النبي - صلي الله عليه وسلم - عق عن الحسن والحسين كبشا كبشا .
وعن سموة بن جندب - رضي الله عنه - ان النبي - صلي الله عليه وسلم - قال ( كل مولود رهينه بعقيقته تذبح عنه يوم سابعه ويحلق ويسمي )
( رواه اصحاب السنن ) ومعني رهينة بعقيقته اي مرهون بتنشئته تنشئة صالحة وحفظه حفظا كاملا ان يذبح عنه
ماذا الذبح عن الغلام والبنت
من الافضل ان يذبح عن الولد شاتان متقاربتان شبها وسنا وعن البنت شاة فعن ام كرز الكعبية قالت : سمعت رسول الله - صلي الله عليه وسلم - يقول عن الغلام شاتان متكافئتان وعن الجارية شاة
متي الذبح
والذبح يكون يوم السابع بعد الولادة ان تيسرو الا ففي اليوم الرابع عشر والا ففي اليوم الواحد والعشرين من يوم ولادته فان لم يتيسر ففي اي يوم من الايام ففي سنن البيهقي عن عطاء قال تذبح لسبع ولاربع عشر ولاحدي وعشرين
اجتماع الاضحية والعقيقة

قال الحنابلة واذا اجتمع يوم النحر مع يوم العقيقة فانه يمكن الاكتفاء بذبيحة واحدة عن عماكما اذا اجتمع يوم عيد ويوم الجمعة واغتسل لاحدهما .
هل تثقب اذن الصغير ؟
في فتاوي قاضي خان وهو من الحنفية انه لا بأس بتثقيب اذن الصبية لانهم كانوا في الجاهلية يفعلونه ولم ينكره عليهم النبي - صلي الله عليه وسلم -
كيف تكون التهنئة بالمولود
عن الحسن البصري - رضي الله عنه - ان تقول لمن تهنءه بمولود له ( بورك لك في الموهوب وشكرت الواهب ورزقت بره وبلغ اشده ) اخرجه ابن عساكر وابو بكر بن المنذر الاوسط
التصدق بوزن شعره فضة

ذلك ان رسول الله - صلي الله عليه وسلم - عق عن الحسن بشاة وقال يافاطمة احلقي راسه وتصدق بوزنه فضة علي المساكين قال فوزناه فكان وزنه درهما او بعض درهم ( رواه الترمذي )
الذكر خير ام الانثي
اعلم اخا الاسلام ان من عقيدة المؤمن رضاه بما قسم الله له وان الفضل لا يكون بالذكورة او الانوثة وانما هو بطاعة الله تعالي لقوله سبحانه ( ان اكرمكم عند الله اتقاكم ( 13 ) ( سورة الحجرات ) من يعتقد غير ذلك الا عن جهل وهوي ويزعم اناس ان الذكران خير من الاناث فهلا سمعوا قوله تعالي : ( يهب لمن يشاء اناثا ويهب لمن يشاء الذكور او يزوجهم ذكرانا واناثا ويجعل من يشاء عقيما انه عليم قدير ( 49 / 50 ) ( من سورة الشوري )
وهلا سمعوا قوله - صلي الله عليه وسلم - حينما اخبرته السيدة عائشة - رضي الله عنها - انها دخلت عليها امراة ومعها ابنتان لها تسال فلم تجد عندها شيئا غير تمرة واحدة فاعطتها اياها فقسمتها بين ابنتيها ولم تاكل منها شيئا ثم قامت فخرجت فدخل النبي فاخبرته فقال : من ابتلي من هذه البنات بشئ فاحسن اليهن كن له سترا من النار ( رواه البخاري ومسلم )
الانفاق علي الاهل
عن المقدام بن معد يكرب - رضي الله عنه - قال قال رسول الله - صلي الله عليه وسلم - ما اطعمت نفسك فهو لك صدقة وما اطعمت زوجتك فهو لك صدقة وم اطعمت خادمك فهو لك صدقة ( رواه احمد باسناد جيد )
فضل المساواة :
صحيح الجامع ( 5535 )
فعن عائشة - رضي الله عنها - قالت : قال رسول الله - صلي الله عليه وسلم - النساء شقائق الرجال ( رواه الترمذي ) وغيره
وقال الالباني : حديث صحيح 98 )
فان العدل يثمر الحب وان الظلم يورث الحقد والبغض
فضل تاديب الاولاد
كان الصحابة والتابعون من بعدهم يرون ان من اكرام الاولاد ان يحسن الاباء تعليمهم وتاديبهم
فقد قال ابن عباس - رضي الله عنهما - : ( اكرموا اولادكم واحسنوا ادبهم )
( رواه ابن ماجة )

وقد جاء في الاثر المرسل انه ما نحل والد من نحل افضل من ادب حسن
( رواه الترمذي )[left]
فضل الصبر علي وفاة الاولاد[b]
روي الامام مسلم في صحيحه :
( ان رسول الله - صلي الله عليه وسلم - قال لنسوة من الانصار : لا يموت لاحداكن ثلاثة من الولد فتحتسبه الا دخلت الجنة الجنة : قالت امراة منهن او اثنان يا رسول الله قال او اثنان ) رواه مسلم
المرفقات
023.JPG لا تتوفر على صلاحيات كافية لتحميل هذه المرفقات.(11 Ko) عدد مرات التنزيل 1

semsema
Admin

عدد المساهمات : 384
تاريخ التسجيل : 05/04/2010
العمر : 24
الموقع : http://elhaih haloa.mountada.com

http://elhaih haloa.mountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى